أوتاوا، 30 يناير، 2023  / PRNewswire / — عن كتيبة الإنشاءات رقم 2، الوحدة العسكرية الأولى والوحيدة بحجم كتيبة للسود في التاريخ العسكري الكندي، والتي يتم ذكرها في إصدار سنة 2023 من سلسلة إحياء دار سك العملة الملكية الكندية لذكرى تاريخ السود. في بداية سنوات الحرب العالمية الأولى، حاول المئات من الكنديين السود الالتحاق بالجيش الكندي، لكن منعت العنصرية العديد منهم من الاجتماع مع أصحاب البشرة البيضاء من نفس بلدتهم في المعارك خارج البلاد. وفي عام 1916، قدمت ممارسات الضغط الرئاسية ومطالبة البريطانيين بكتيبة عمالية، فرصة لتشكيل وحدة من السود. كانت ستحارب كتيبة الإنشاءات رقم 2 بجانب الفيلق الكندي للغابات في الغابات الفرنسية. لقد ساعدوهم في عمليات الخشب والتفريز، بما في ذلك تحميل ونقل الأخشاب الجاهزة بالسكك الحديدية. كان ذلك ذا أثر فعال لجهود الحلفاء من تبطين الخنادق ودعم مركز المراقبة وتصنيع الطائرات في فرنسا. كما حارب بعض أفراد الكتيبة وعانوا إصابات أثناء محاربتهم مع وحدات قوة الاستطلاع الكندية الأخرى. عادت الكتيبة إلى كندا في أوائل 1919 وتم حلّها في 1920.

Royal Canadian Mint Logo

بعد الكثير من البحث، والكتابة، ورواية القصص، قام أحفاد كتيبة الإنشاءات رقم 2 وأتباعهم بحملة ناجحة للحصول على اعتذار رسمي عن العنصرية والتمييز الذي تعرضوا له من أفراد الكتيبة، والتي قدمها الرايت أونرابل جاستن ترودو، رئيس وزراء كندا، والأونورابل أنيتا أناند، وزيرة الدفاع الوطني قبل تجمع الأحفاد في ترورو، نوفا سكوشا في 9 يوليو 2022.

أُصدر بالتزامن مع الاحتفال السنوي بشهر تاريخ السود، عملة من الفضة الخالصة لعام 2023 فئة 20 دولار لإحياء ذكرى تاريخ السود تكريمًا لخدمات أفراد كتيبة الإنشاءات رقم 2 وتضحياتهم. العملة متوفرة من اليوم.

صرح راسل جروس، المدير التنفيذي للمركز الثقافي للسود في نوفا سكوشا، قائلًأ: “عند اندلاع الحرب العالمية الأولى، شعر العديد من الرجال السود بالحاجة إلى خدمة وطنهم. رُفضَ العديد منهم بسبب العنصرية اتجاه السود. بعد سنوات عديدة من الضغط، اُعتمدت كتيبة الإنشاءات رقم 2 في 1916”. “كان يجب على هؤلاء الرجال الشجعان المحاربة للحصول على حق الخدمة، قدموا دعم لوجستي فعال إلى الخطوط الأمامية. تحيي هذه العملة ذكرى التراث المميز للكتيبة 2 وتُعد اعتذارا رسميا قدمته الحكومة الكندية في الصيف الماضي للتأكيد عن أهمية تذكر هذا التاريخ”.

صرحت الأونورابل كريستيا فريلاند نائبة رئيس الوزراء ووزيرة المالية، قائلًا: ” من تقدموا لخدمة وطننا يستحقون التكريم. ولكن لفترة طويلة جدا، وبدون أسباب لكن فقط لون بشرتهم، لم يتلقَ رجال كتيبة الإنشاءات رقم 2 العرفان الذي يستحقونه جزاء خدمتهم لكندا”. كما صرحت الأونورابل أنيتا أناند، وزيرة الدفاع الوطني، قائلة: “علينا واجب تذكر تضحيتهم، وستساعد هذه العملة في التأكيد على معرفة مواطنين كنديين آخريين عن من حاربوا للحصول على حق الخدمة بالزي العسكري والإشادة بهم.

على الرغم من مواجتهم للتمييز من قبل، وخلال خدمتهم في الحرب العظمى وبعدها، قدم رجال كتيبة الإنشاءات رقم 2 خدمتهم لوطننا بشجاعة. نحن ندين لهم للأبد”. “ستعيد هذه العملة إحياء ذكرى مساهمتهم المميزة، بجانب الاعتذار الرسمي من كندا إلى أفراد الكتيبة وأحفادهم في الصيف الماضي، وستساعد في زيادة المعرفة بالكتيبة. إننا اليوم نؤكد من جديد على إمتناننا لهؤلاء الرجال الشجعان، ونتعهد بعدم نسيان خدمتهم لكندا”.

يجسد انعكاس التصميم لهذه العملة الفضية الخالصة بنسبة 99.99٪، للفنان كوامي دلفيش، جندي من كتيبة الإنشاءات رقم 2، وهو يقف على مرمى البصر بين مسارين للسكك الحديدية. تُعرض شارة قبعة كتيبته بارزًة على يمينه، بجوار منظر طبيعي لمنطقة الجورا الفرنسية، حيث ساعدت الكتيبة في قطع الأشجار وبناء خط سكة حديد. وعلى يساره، يسير رفاق الكتيبة في عرض عسكري قبل انتشارهم في مارس 1917 في أوروبا.

كما صرح الفنان كوامي دلفيش، قائلًا: “تُعد إنجازات ووجود رجال كتيبة الإنشاءات رقم 2 جزءًا آخر من التاريخ الكندي الذي يجب الاعتراف به، والاحتفال به، وتكريمه للأبد. أتمنى لو كنت استطيع تصوير هؤلاء الرجال الشرفاء بطريقة تبرز قوتهم وصلابتهم، مع زيادة الوعي حول الدور المهم الذي قام به رجال كتيبة الإنشاءات رقم 2 في القوات المسلحة الكندية”.

ستصدر دار السكة أيضًا تصميمًا حديثًا لوجه الصحفية على عملات رمزية في 2023 وعملات سبائك حتى يتم اعتماد وجه دائم جديد على العملات المعدنية الكندية. ويرافق تمثال الملكة إليزابيث الثانية المصمم من قبل سوزانا بلانت، برسم على خلفية متكررة من نمط أوراق القيقب، علامة خاصة تتكون من نقش عمودي للتاريخين “1952” و”2022″، مفصول بأربع لآلئ ترمز إلى التماثيل الأربع التي حملتها العملات الكندية طوال فترة الحكم.

 كما صرحت ماري ليماي، الرئيس والمدير التنفيذي لمؤسسة دار المال الملكية الكندية. “إن دار المال الكندية فخورة باستمرار دعم الاحتفال الوطني بشهر تاريخ السود بعملة فضية رائعة تسلط الضوء على إحياء قصة كتيبة الإنشاءات رقم 2 في الحياة. تُعد كل عملة جديدة إضافة لمجموعة الصور التركيبية المذهلة التي تسعدنا نحن وتاريخ كندا لتمكننا من تسجيل الإنجازات المشرفة لرجال كتيبة الإنشاءات رقم 2 بشكل دائم على عملة فضية رائعة تتوارثها الأجيال”.

 وإذ اقتصر إنتاجها على 5,500 قطعة عملة فإن قطعة العملة من فئة 20 دولار للعام 2023 الفضية الجميلة هذه لإحياء ذكرى تاريخ السود لكتيبة الإنشاءات رقم 2 تباع بـ 99.95 دولار. يمكن طلب هذه المقتنيات الجديدة بدءًا من اليوم عن طريق الاتصال بدار سك العملة على الرقم 1-800-267-1871 في كندا، أو 1-800-268-6468 في الولايات المتحدة أو على الموقع www.mint.ca كما ستكون متاحة في متاجر دار سك العملة الملكية الكندية في أوتاوا ووينيبيغ، وفي منافذ بريد كندا المشاركة، ومن خلال شبكة دار السك العالمية من التجار والموزعين.

تتوافر صور لهذه العملة هنا .

نبذة عن دار سكّ العملة الملكية الكندية

دار سك العملة الملكية الكندية هي المؤسسة الرئيسية المسؤولة عن سك وتوزيع العملات المعدنية المتداولة في كندا. وتُعدّ الدار واحدة من أكبر دور سكّ العملات وأكثرها تنوعًا في إنتاج العملات في العالم؛ حيث تُنتج مجموعة متنوعة من العملات المعدنية المميّزة عالية الجودة، كما تقدّم العديد من الخدمات الأخرى ذات الصلة على الصعيد الدولي. لمزيد من المعلومات عن دار سكّ العملة الملكية الكندية ومنتجاتها وخدماتها، يُرجى زيارة موقعها الإلكتروني:   www.mint.ca ، أو متابعة حساباتها على   تويتر و فيسبوك  و إنستغرام .

يرجى من وسائل الإعلام التواصل على: أليكس ريفز، كبير مديري إدارة الشؤون العامة، هاتف رقم: 6370-884-613 ، reeves@mint.ca

ال شعار – https://mma.prnewswire.com/media/1991497/Royal_Canadian_Mint_ROYAL_CANADIAN_MINT_HONOURS_BLACK_HISTORY_WI.jpg

By admin