Press Release

‫شبكة تلفزيون الصين الدولية CGTN: كان عام 2021 مهمًا بشكل استثنائي: كيف استعدت الصين لبناء دولة اشتراكية حديثة

بكين، 3 يناير 2022 /PRNewswire/ — كان عام 2021 بلا شك عامًا استثنائيًا بالنسبة للصين. فقد شهد هذا العام انطلاق الخطة الخمسية الرابعة عشرة (2021-2025). كما تحقق خلال هذا العام التقارب التاريخي للأطر الزمنية اللازمة لتحقيق هدفي الصين المئويين؛ بناء مجتمع مزدهر بشكل جيد من كافة النواحي وبناء دولة اشتراكية حديثة عظيمة من كافة النواحي.

وقال الرئيس الصيني شي جين بينغ في خطابه بمناسبة العام الجديد 2022: “لقد كان العام الماضي عامًا ذا أهمية استثنائية.

كيف قامت الصين بالاستعداد بشكل كامل خلال العام الماضي للشروع في رحلة جديدة لبناء دولة اشتراكية حديثة؟

بداية جيدة

لقد أظهرت بيانات رسمية صدرت في 18 يناير 2021 أن الناتج المحلي الإجمالي للصين تجاوز عتبة 100 تريليون يوان (نحو 15.42 تريليون دولار) في عام 2020.

في أوائل شهر يناير، تناول شي، بصفته أيضًا الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، جلسة دراسية في مدرسة اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني.

وقد دعا أكثر من 190 مسئولًا على مستوى المقاطعات والوزارات الحاضرين إلى السعي من أجل بداية طيبة في البناء الكامل لدولة اشتراكية حديثة .

وبعد نحو أسبوعين، أكد شي، الذي ترأس جلسة دراسة جماعية للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، على الحاجة إلى ضمان التنمية الاقتصادية والاجتماعية السليمة، حيث كانت “الخطوة الأولى “للخطة الخمسية الرابعة عشرة حاسمة.

وفى وقت لاحق من شهر مارس، كشفت الصين عن النسخة النهائية من خطة التنمية الوطنية للسنوات الخمس والخمسة عشر القادمة مع التركيز على النمو الاقتصادي المستدام ونمط النمو الاقتصادي “للتداول المزدوج” والنظم الصناعية القائمة على الابتكار وتنمية المناطق الريفية.

وقال شي في رسالة التهنئة بمناسبة العام الجديد إلى الشعب الصيني: “على مدار العام الماضي، بذلنا جهودنا، وساهمنا بدورنا، وتلقينا الكثير في المقابل”.

إرشادات فلسفة التنمية الجديدة

بالمقارنة مع الخطط الخمسية السابقة، فإن الخطة الخمسية الرابعة عشر تنقل نموذجًا إنمائيًا جديدًا لا تحدد رقمًا مستهدفًا لنمو الناتج المحلي الإجمالي، بل تركز أكثر على التنمية المتوازنة والمستدامة، مع وضع السوق المحلية كدعامة أساسية.

تقوم فلسفة التنمية الجديدة على تنمية مبتكرة ومنسقة ونظيفة ومفتوحة ومشتركة توجه وتمهد الطريق لوضع التنمية عالية الجودة موضع التنفيذ.

وضعت الصين الابتكار في مركز حملة التحديث، وحققت العديد من الاختراقات العلمية والتكنولوجية مثل إطلاق سفينة الفضاء المأهولة شنتشو 13، وهبوط مسبار المريخ تيان ون-1 على الكوكب الأحمر، والتقدم في صناعة الرقائق وتحقيق القفزات في الحوسبة الكمّية.

وفي عام 2021، تفقد شي العديد من شركات العلوم والتكنولوجيا، حيث سلط الضوء مرارًا وتكرارًا على أهمية الاعتماد على الذات وتعزيز الذات في الابتكار العلمي والتكنولوجي عالي المستوى.

وبما أن اللون الأخضر هو السمة المميزة للتنمية عالية الجودة، فقد شهد العام الماضي أيضًا إنجازات في هذا المجال. وفقًا لتقرير البيئة الصيني لعام 2020 الذي نشرته وزارة البيئة والنظام الإيكولوجي في شهر مايو، فقد شهدت الصين تحسينات شاملة في البيئية والنظم الإيكولوجية وسط تكثيف جهود البلاد لتحفيز التنمية الخضراء.

لقد كانت الحماية الايكولوجية والتنمية عالية الجودة لحوض النهر الأصفر، كاستراتيجية وطنية كبرى، دليلًا حيًا على مساعي الصين في تعزيز الحضارة الايكولوجية.

في شهر أكتوبر من العام الماضي، أصدرت الصين مخططًا من أجل حماية حوض النهر الأصفر وتنميته حتى عام 2030؛ ليكون بمثابة دليل على وضع السياسات وتخطيط المشاريع الهندسية في الحوض من أجل مواجهة التحديات.

وقد زار الرئيس الصيني منذ انعقاد المؤتمر الوطني الثامن عشر للحزب الشيوعي الصيني (CPC) جميع مقاطعات الحوض والمناطق ذاتية الحكم، معبرًا عن مخاوفه بشأن “النهر الأم” في الصين. كما تفقد الرئيس منفردًا حوض النهر الأصفر أربع مرات في أقل من عام من أغسطس 2019 إلى يونيو 2020.

وقال شي يوم الجمعة في خطابه بمناسبة العام الجديد” مع مرور الوقت، رأينا وشهدنا الصين في حالة من المرونة والديناميكية، وبلدًا يتميز بشعبه الودود والمحترم، وبلدًا يتطور بسرعة مع مرور كل يوم، وبلدًا يحرز تقدمًا مستمرًا في جميع تعهداته”.

https://news.cgtn.com/news/2022-01-03/How-did-China-prepare-in-2021-for-building-a-modern-socialist-country–16uwrdXNaY8/index.html

Author Since: Dec 03, 2021

Related Post